Human Rights & Public Liberties

Human Rights & Public Liberties

القائمة البريدية

مئات السياسيين يناشدون لإطلاق سراح إصلاحيين إيرانيين

تاريخ النشر: 10 فبراير, 2021
مير حسين موسوي، وزوجته زهراء راهنوري، ومهدي كروبي (موقع حقوق الإنسان في إيران)<br />

مير حسين موسوي، وزوجته زهراء راهنوري، ومهدي كروبي (موقع حقوق الإنسان في إيران)

ناشد 400 سياسي إيراني ينتمون للتيار الإصلاحي السلطات رفع الإقامة الجبرية عن المعارض مير حسين موسوي، وزوجته زهراء راهنوري، ومهدي كروبي.

جاء ذلك في بيان مشترك للساسة الإصلاحيين نشره موقع “قلم” المقرّب من موسوي.

وأكد البيان ضرورة الإفراج عن موسوي وزوجته، وكروبي والخاضعين للإقامة الجبرية منذ 10 عاماً “دون وجود سند قانوني لذلك”.

ووصف فرض الإقامة الجبرية عليهم بأنه “أمر غير قانوني وانتهاك لحقوق المواطنة”، معتبرًا أن “استمرار هذه الحالة لن يجدي نفعًا سوى إلحاق الضرر بالمصالح القومية الإيرانية”.

يشار إلى أن موسوي وزوجته وكروبي، يخضعون للإقامة الجبرية بإيران منذ العام 2011، بتهمة “دعم الاحتجاجات” التي أعقبت الانتخابات الرئاسية سنة 2009.

وكان موسوي شغل منصب رئيس الوزراء في إيران (1981 – 1989)، خلال فترة المرشد الراحل آية الله الخميني.

جدير بالذكر أن الرئيس حسن روحاني، وعد برفع عقوبة الإقامة الجبرية عن الأشخاص الثلاثة في حملته الانتخابية، خلال أول دورة لرئاسته التي تسلمها عام 2013.

  • الأكـثر مشاهـدة
  • الـشائـع