Human Rights & Public Liberties

Human Rights & Public Liberties

القائمة البريدية

كورونا يلقي بظلاله على الصحة النفسية

تاريخ النشر: 7 يونيو, 2022

تقرير فاطمة تاج السر

لا يزال وباء كورونا يلقي بظلاله على المجتمعات لا سيما الفقيرة منها، وتأخذ تبعاته انعكاسات سلبية على سلوكيات الناس وأوضاعهم المعيشية والنفسية، بالرغم تراجع خطورته بحسب منظمة الصحة العالمية.

في حي كيبرا الفقير بضاحية عاصمة كينيا نيروبي، يعاني عدد من سكانه اضطرابات عقلية ونفسية وفق منظمات محلية، وسببها انعكاسات أزمة كورونا على الاقتصاد في البلاد، والتي أدت إلى تراجع عام في مستوى الدخل وانعدام في فرص العمل.

تعتقد أليس أنجيكو البالغة من العمر 65 عاما والحزن يعتصر قلبها أن الآثار الاقتصادية الناجمة عن الوباء قادت ابنها الذي يتكفل بعلاجها من مرض السرطان إلى الانتحار.

وكان ابنها كيماني ذو التسعة والعشرين ربيعا يمتهن الرسم وبيع اللوحات، لكن إبان ذروة جائحة كورونا وما بعدها لم تجد لوحاته طريقها للبيع، فحاول البحث عن فرص عمل أخرى وباءت محاولاته بالفشل. ومع تراكم الضغوط النفسية عليه قرر الانتحار بحسب ما أفادت والدته.

حالة كيماني هي من ضمن حالات كثيرة في حي كيبرا وغيره من الأحياء الفقيرة في كينيا، حيث قادت تبعات الوباء كثيرين إلى معاناة نفسية وعقلية لا يدركونها إلا بعد أن تصل إلى مراحل متأخرة. ومن هنا انطلقت مبادرات للتوعية بالآثار الاقتصادية والنفسية نتيجة الوباء والتعافي من الآثار وكيفية تخطيها، وذلك عبر زيارات للسكان وورش توعوية لتعزيز الصحة النفسية والعقلية علها أن تحول دون وقوع الناس في مهالك ذاتهم وتمنحهم بارقة أمل في حياة تخلو من الكدر والمعاناة.

  • الأكـثر مشاهـدة
  • الـشائـع