Human Rights & Public Liberties

Human Rights & Public Liberties

القائمة البريدية

تعليق جلسة محاكمة في قضية اغتصاب وتعذيب صحفية كولومبية

تاريخ النشر: 17 مارس, 2021
جينيث بيدويا تقول إنها تعرضت للاغتصاب الوحشي والتعذيب لساعات (الأوربية)

جينيث بيدويا تقول إنها تعرضت للاغتصاب الوحشي والتعذيب لساعات (الأوربية)

علقت محكمة الدول الأمريكية لحقوق الإنسان الجلسة العلنية في قضية الصحفية الكولومبية جينيث بيدويا، التي تتهم الدولة الكولومبية باختطافها وتعذيبها واستخدام العنف الجنسي ضدها.     

ولم تقدم المحكمة، ومقرها كوستاريكا، سببا لتعليق جلسة الاستماع في قضيتها التي يُحتمل أن تمثل سابقة من نوعها. لكنه يأتي بعد يوم من اتهام ممثل كولومبيا المحكمة بالتحيز، قبل أن ينسحب من الجلسة.

وتعرضت بيدويا، التي تعمل الآن في صحيفة “إل تيمبو” الكولومبية، للاختطاف في عام 2000 عندما كانت مراسلة شابة بينما كانت تنتظر إجراء مقابلة مع أفراد من القوات شبه العسكرية الذين يقضون مدة السجن في سجن لا موديلو سيئ السمعة في بوغوتا. وتقول إنها تعرضت للاغتصاب الوحشي والتعذيب لساعات.

وتكافح المراسلة منذ ذلك الحين من أجل العدالة في المحاكم، ويمكن أن تشكل قضيتها سابقة لآلاف ضحايا العنف الجنسي الآخرين في النزاع المسلح في كولومبيا المستمر منذ عقود.

وأجابت بيدويا يوم الإثنين على أسئلة الدفاع ثم القضاة. وبمجرد انتهاء الاستجواب، اشتكى ممثل كولومبيا كاميلو جوميز من افتقار القضاة إلى الموضوعية ثم طالب بتعليق الجلسة. وعندما رفضت المحكمة، انسحب جوميز من الجلسة.

وكتبت هيومن رايتس ووتش عبر تويتر: “لم يحدث في تاريخ محكمة الدول الأمريكية لحقوق الإنسان أن تنسحب أي دولة من جلسة الاستماع. واليوم في حالة جينيث بيدويا، فعلت كولومبيا ذلك”.

  • الأكـثر مشاهـدة
  • الـشائـع