منظمة: ازدياد أعداد ضحايا الخطف والاغتيال في ليبيا

ليبيا تشهد عنفا مستمرا بين الفصائل ألقى بثقله على مخلف مناحى الحياة (الأوربية)

أصدرت منظمة التضامن لحقوق الإنسان تقريرا بشأن جرائم الخطف والاغتيالات في ليبيا خلال الفترة بين الأول من يناير/كانون الثاني إلى الثلاثين من أيلول/سبتمبر 2019.

وقالت المنظمة في تقريرها إنه خلال الربع الثالث من العام الجاري زادت أعداد ضحايا الخطف والاغتيال في ليبيا بنسبة كبيرة مقارنة مع الشهور الستة الأولى من العام نفسه.

وأضافت المنظمة أنه خلال فترة التقرير تم رصد ثمانمائة و18 ضحية لحوادث العنف في ليبيا، أغلبهم من المدنيين.

وذكرت المنظمة أن نسبة حالات الاعتقال بلغت 31%، وحالات الخطف 18%. وقالت المنظمة إن شهر سبتمبر/أيلول كان الأكثر عنفاً، بعدد وصل إلى 169 ضحية.

وبحسب المنظمة، فإن 30% من ضحايا جرائم الخطف والقتل كان في مدينة بنغازي، تلتها مدينة مرزق ثم طرابلس.