بالفيديو: التسامح.. “فضيلة مهددة بالانقراض” في عالمنا المعاصر

في العام 1995، أصدرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونيسكو) إعلان مبادئ يدعو لمحاربة روح التعصب والانغلاق والكراهية، ويرسخ للسلم الأهلي العالمي، ويدعم كل ما هو مشترك بين الثقافات البشرية.

 وفي 12 ديسمبر/كانون الأول عام 1996 أصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة قرارها رقم (95/ 51)، دعت بموجبه الدول الأعضاء فيها إلى الاحتفال بـ “اليوم العالمي للتسامح” في 16 نوفمبر/تشرين الثاني من كل عام. وبناء على ذلك اعتمدت الدول الأعضاء “إعلان مبادئ التسامح الأممي”.

 وقد نص “إعلان مبادئ التسامح الأممي” الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة على أن التسامح يعني في جوهره “الاعتراف بحقوق الإنسان للآخرين”.

 كما أكدت مبادئ التسامح التي وردت في “إعلان اليونسكو” أن التسامح يعني “الاحترام والقبول والتقدير للتنوع الثري لثقافات عالمنا، ولأشكال التعبير، وللصفات الإنسانية لدينا، ويتعزز هذا التسامح بالمعرفة والانفتاح والاتصال وحرية الفكر والضمير والمعتقد.”

وحرص (مركز الجزيرة للحريات العامة وحقوق الإنسان) على تضمين ” مبدأ التسامح” في سلسلة من الموضوعات بعنوان ” حق لا مكرمة ” التي قام المركز بإنتاجها، وتم بثها على شاشات شبكة الجزيرة الإعلامية منذ سنوات، للتنويه بأهمية حقوق الإنسان.