اليوم العالمي للسلامة في أماكن العمل

"تحتفل منظمة العمل الدولية - منذ 2003 - بهذا اليوم العالمي، مشددة على الوقاية من الحوادث والأمراض في مكان العمل، مستفيدة من قواها التقليدية في العملية الثلاثية (بين الحكومات والمنظمات الممثلة للعمال والمنظمات الممثلة لأصحاب العمل) والحوار الاجتماعي. و 28 نيسان/أبريل هو اليوم الذي ربطة الحركة النقابية في العالم، منذ 1996، بذكرى ضحايا الحوادث والأمراض المهنية."

موقع الأمم المتحدة

 

يفقد العالم ما يناهز 2.80 مليون إنسان بسبب أعمالهم

 

وحوالي 380 مليون شخص يتعرضون للإصابة أو المرض من خلال حوادث مرتبطة بالعمل،

 

ويهدد وباء كورونا القاتل اليوم حياة المئات من العمال عبر العالم

 

ويضع المسؤولين أمام تحديات جسام لاتخاذ تدابير وقائية وصحية وآمنة للعمال

 

توعية العمال، وتوفير وسائل الوقاية من الأوبئة واجب على الحكومات وأرباب العمل

 

والوقاية الذاتية فرض على كل شخص في مكان العمل

معاً لتعزيز بيئة عمل لائقة وصحية وآمنة.

اليوم العالمي للسلامة في أماكن العمل-28 أبريل