أنباء

انتخابات في السويد يرجح تقدم اليمين القومي المناهض للهجرة فيها

تجمع لمحتجين أثناء مخاطبة لزعيم اليمين المتطرف في السويد جيمي أكيسون/ رويترز
 

    

يتوجه الناخبون في السويد إلى مراكز الاقتراع الأحد في انتخابات تشريعية سيعاقبون خلالها على الأرجح واحدة من آخر الحكومات اليسارية في أوروبا ويمنحون نتيجة تاريخية لليمين القومي.

          

وتشير استطلاعات الرأي إلى أن حزب "ديموقراطيو السويد" الذي يرى في وصول مئات الآلاف من طالبي اللجوء تهديدا "ثقافيا"، على غرار حزب البديل من أجل ألمانيا، سيحصل على ما بين 16 و25 بالمئة من الأصوات.

          

ويجعل الموقع غير المسبوق لليمين المتطرف وضعف الأحزاب المهيمنة تقليديا من المستحيل التكهن باسم رئيس الوزراء المقبل.

    

    

ويقدم رئيس الوزراء الاشتراكي الديموقراطي ستيفان لوفن هذه الانتخابات على أنها "استفتاء على دول الرفاهية"، بينما يعتبرها اليمين القومي تصويتا على سياسته المتعلقة بالهجرة ودمج المهاجرين في هذا البلد الذي سجل فيه 160 ألف طلب لجوء في العام 2015 وحده، أعلى نسبة في أوروبا بالمقارنة مع عدد السكان.

    

المصدر: الفرنسية

إضافة تعليق جديد