أنباء

السلطات الكمبودية تفرج بكفالة عن زعيم المعارضة كيم سوخا

 

 

زعيم المعارضة الكمبودية كيم سوخا/رويترز/أرشيف

أفرجت السلطات الكمبودية بكفالة عن زعيم المعارضة كيم سوخا،

الذي أمضى أكثر من عام في السجن بتهم الخيانة، 

وفقا لما ذكره مسؤول حزبي سابق لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم 

الاثنين.

     

وقال مو سوشوا وهو نائب سابق لرئيس حزب الإن

قاذ الوطني المنحل في 

كمبوديا في رسالة: "إنه الآن في المنزل".

     

وكانت السلطات الكمبودية قد ألقت القبض على كيم سوخا زعيم حزب الإنقاذ 

الوطني المنحل بتهم الخيانة والتآمر مع الولايات المتحدة للإطاحة 

بالحكومة الكمبودية، وهو ما ينفيه هو والولايات المتحدة. ويواجه كيم 

سوخا عقوبة السجن لمدة تتراوح بين 15 و 30 عاما في حال إدانته.

      

وكان اعتقاله جزءا من حملة حكومية أوسع نطاقا على منتقدي الحكومة وحزب 

المعارضة الرئيسي الذي حلته المحكمة العليا العام الماضي وحظرت مشاركته 

في الانتخابات التي أجريت في تموز/يوليو الماضي والتي فاز فيها حزب رئيس الوزراء هون سن باكتساح.

     

وقاد هون سن كمبوديا لأكثر من 30 عاماً، وكان ينظر إلى حزب الإنقاذ 

الوطني على أنه المنافس الوحيد لحزب رئيس الوزراء " حزب الشعب 

الكمبودي".

     

وبعد مرور أكثر من عام على الاحتجاز المؤقت، قيد المحاكمة، تم إطلاق 

سراح سوخا بكفالة ليلة الأحد/الاثنين ووصل إلى منزله في بنوم بنه حوالي 

الساعة الثالثة والنصف صباحا (2030 الأحد بتوقيت جرينتش)

     

المصدر: الألمانية

إضافة تعليق جديد