Editorial

إبعاد مقدسيين عن مقبرة الرحمة الملاصقة للمسجد الأقصى

أصدرت محكمة صلح إسرائيلية، غرب مدينة القدس، حكما بإبعاد تسعة مقدسيين عن مقبرة باب الرحمة الملاصقة لسور المسجد الأقصى الشرقي، حتى الخميس المقبل، والتوقيع على كفالات مالية، كشرط للإفراج عنهم. وأوضح محامي مركز معلومات وادي حلوة خلدون نجم، إن الأهالي اعتصموا وتواجدوا في مقبرة باب الرحمة رفضا للعبث بقبور موتاهم، مؤكدا على وجود تسجيلات تبين النبش والحفر في المقابر ومحطيها.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت ستة مقدسيين من مقبرة باب الرحمة، فيما اعتقلت ثلاثة بعد اقتحام منازلهم في سلوان جنوب الأقصى، ووجهت للمعتقلين تهمة "المشاركة في الاحتجاجات داخل مقبرة باب الرحمة". يأتي ذلك في الوقت الذي يتم فيه التجهيز لنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس غدا ، ومن المتوقع أن يصل وفد أمريكي رسمي في إسرائيل استعدادا لحضور مراسم نقل السفارة.  على رأس الوفد جون سوليفان، نائب وزير الخارجية، وابنة رئيس الولايات المتحدة الأمريكية ايفانكا ترامب وزوجها جاريد كوشنر ، ووزير الخزانة الأميركي ستيف منوشن وعشرات من أعضاء الكونجرس.

إضافة تعليق جديد