Editorial

الحكم على الأسيرة المقدسية فدوى بالسجن عشر سنوات

أكدت "لجنة أهالي الأسرى المقدسيين"، أن المحكمة الإسرائيلية المركزية، قضت بسجن المقدسية فدوى نزيه كامل حمادة لمدة عشر سنوات، وتغريمها نحو تسعة آلاف دولار، عقب اتهامها بمحاولة تنفيذ عملية طعن بالقرب من محطة الحافلات قبالة قبالة باب العامود في القدس. يذكر أن فدوى حمادة متزوجة وأم لخمسة أطفال أكبرهم يبلغ من العمر 8 سنوات وأصغرهم سنة ونصف السنة، ونقلت في عدة سجون وتقبع حاليا في سجن "الشارون".

إضافة تعليق جديد