Editorial

السيسي يختتم دورته الأولى بتهديدات جديدة، و"شرعنة" حجب المواقع

بلغت الانتهاكات بحق الصحفيين وحرية الإعلام حداً غير مسبوق خلال الولاية الأولى للسيسي وتسببت في وضع مصر في المرتبة 161 عالميا في سلم حرية الصحافة، لتلاحق الاتهامات الأيام الأولى للولاية الثانية بأنها قد تتجاوز مثيلتها الأولى، ووجه السيسي تهديدات عنيفة للصحفيين والإعلاميين المصريين والقنوات التي تبث من خارج مصر متوعدا بحسابهم جميعا، ومن المتوقع أن يمرر تعديلات تشريعية في البرلمان لـ"شرعنة" حجب المواقع الإلكترونية بحجج واهية.

في شهر مايو، وصلت الانتهاكات إلى 22 انتهاكاً، تصدَّرتها (قيود النشر) بـ 8 انتهاكات، تلتها (انتهاكات السجون) بـ 6 انتهاكات، ثم انتهاكات (الحبس والاحتجاز) و(انتهاكات المحاكم) بـ 3 انتهاكات، و(قيود تشريعية) و(انتهاكات نقابية) بواحدة لكل منهما، ولم يُفرَج هذا الشهر سوى عن صحفي واحد فقط، وذلك بعد توقيف دام أكثر من سنتين.

إضافة تعليق جديد