Editorial

تقديم شكوى ضد السلطات الإسبانية بسبب ترحيلها علاء سعيد إلى مصر

تقدمت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا بشكوى إلى المفوضية الأوربية لحقوق الإنسان ضد السلطات الإسبانية لقيامها بترحيل المواطن المصري علاء محمد سعيد محمد مساء الأحد 3 يونيو/حزيران الماضي إلى مصر وتسليمه إلى السلطات المصرية بعد احتجازه لمدة شهر ونصف داخل سجن الترحيلات الخاص بالمهاجرين غير النظاميين في العاصمة مدريد . وتقول المنظمة العربية إن تسليم علاء غير قانوني، ويشكل خطرا جسيما على حياته وحريته. وكان علاء يقيم في إسبانيا بصورة شرعية منذ عام 2004، ويعمل إمام مسجد ورئيس الاتحاد الإسلامي للأئمة والمرشدين في إسبانيا، وليس لديه أي مخالفات في إقامته ولم يقم بارتكاب أخرى.

ورغم ذلك قامت السلطات الإسبانية باستدعائه للتحقيق وتوجيه عدد من الاتهامات له تتعلق بفكره، و فتح تحقيقات معه حول نشاطه كإمام وواعظ ديني، ثم بدأت في إجراءات ترحيله إلى مصر، التي اتهمته بالانتماء إلى جماعة الإخوان المسلمين، الأمر الذي دفع علاء إلى التقدم بطلب لجوء إلى إسبانيا في 19 مايو2018، وبصورة عاجلة رفضت السلطات الإسبانية الطلب وقررت تسليمه إلى مصر.

إضافة تعليق جديد