لاجئون عرب بتايلند يطالبون بمنحهم حق اللجوء لأي دولة (الجزيرة)

يواجه نحو 600 لاجئ عربي من فلسطين وسوريا والعراق وصلوا إلى تايلاند قبل عدة سنوات هاربين من ويلات الحروب في بلدانهم، خطر الترحيل. ويمنعون حقوقيهم الآدمية كالتعليم والعلاج والعمل.

وقالت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا إن هؤلاء يعيشون أوضاعا صعبة للغاية خاصة في ظل رفض الحكومة التايلاندية منحهم أي حق من حقوق اللاجئين لكونها لم توقع على الاتفاقية الدولية لحماية اللاجئين.

وأضافت المنظمة أن 70% من هؤلاء عائلات أغلبهم نساء وأطفال، و10% منهم من كبار السن.

ووفق المنظمة نقلا عن بعض هؤلاء الحكومة التايلندية بدأت قبل شهرين حملة ملاحقة لجميع الأجانب الذين لا يحملون هويات إقامة تايلندية “وكنا أول الملاحقين، وحتى الآن تم اعتقال نحو 60 شخصا، بينهم نساء وأطفال وكبار سن، بعضهم أصيب بحالات انهيار عصبي داخل السجن بسبب المعاملة السيئة”.

ووفق المصادر فإن أغلب هؤلاء بقوا حبيسي المنازل لا يستطيعون مغادرتها خوفاً من الاعتقال في أي وقت.

وطالبت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا الأمين العام للأمم المتحدة ومنظمة الأونروا ومفوضية شؤون اللاجئين التدخل العاجل لإنقاذ اللاجئين العرب في تايلند وتحسين أوضاعهم وتوفير أماكن مناسبة لتوطينهم على وجه السرعة.